منتدى زِدْنِي عِلماً القانوني

لطالب العلم عز الدنيا وفوز الآخرة وخير الناس من نفع الناس
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جحيم أسطر...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صمت الأيام

avatar

عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 08/11/2012
العمر : 25

مُساهمةموضوع: جحيم أسطر...   السبت أغسطس 24, 2013 7:03 pm



ماليَ أرى وجومَ الذكرياتِ يَعتَليك
** بألأمسِ كُنتِ باسمةٌ**
وَاليوم شاءت الاقدار أن تُبكيكِ
** لاتَحزني لِما جَرى**
فَعُمرَالاحزان لن تُرجعَ لك ماضيكِ

** خُذي مِنَ الدُنيا أبتِسامةٌ**
وَدعي الاحزانَ مُلقاةٌ خَلفَ الشَبابيكِ
** كوني للعِشقَ مَحبرةٍ**
لطالما أرتَشَفَ الشُعراء حِبراً من يَديكِ
** كوني للفَجرِ فيروز**
لطالما تَراقَصت الانغامُ عِند شاطئيّكِ
** كوني للأصيلِ أطلالةً**
لطالما أغتَرفَ الرَسامُ ألوانهُ من ناظِريّكِ
** كوني للليلِ شَمعةً**
لطالما سجدت همسَ القَوافي رِقةً لديكِ

** كوني هادئةً وَتأملي**
كَم عاشقً بِنارِ الحُبِ أكتوى حَواليّكِ
** اِحزَني قَدرَ ما تَشائين**
هل سَيّرِقَ الحُزنَ لآلامكِ وَلِمَدمَعيك؟؟؟
** ما نَفَعَ الحُزنَ يَعقوباً**
ياتُرى هل سَيّوقف الحُزنَ مساره اكرماً اليكِ؟؟؟
** هل سَيُكفكفَ الدِموع**
** هل سَيّلملمُ الجِراح **
تَأكَدي بِأنه لن يفعل وَلم يُقَبلَ مابَينَ حاجِبيكِ
** خُذي نَفساً عَميقاً**
وِأطفئي بِه جَمراً اِستوطَنَ في وَريديكِ


** لايَلِيقُ لكِ الحُزن أبداً**
فَشَجنُ العِشاقُ يَعزفُ لَحنَه على قيثارَتيكِ
** فَوِضي للحُبِ أمراً**
فأامرُ الحُبِ وَحدهُ كُل الهمومِ يُنسيكِ
** لاتَحسبي الوقت كيفَ مَضى**
بَل اُحسبي لِساعاتهِ كَم لقاءٍ أهدت لِعينيّكِ

** سَتَنقَشِعَ الهموم يَوماً**
وَتُشرِق عَليكِ شَمسَ الحُبِ فَتُناديكِ
** هوني عليكِ سَكرات البِعاد**
فلا بُدَ للبَعيد يَوما تُلامِسه الذكرياتُ وَيأتيكِ
** لاتَستَسلمي لليأس أبداً**
فَكَم حَطَم اليأس قِلوباً قبلكِ كَما حَطمَ داعِيكِ
** أسكبي دموعَ الحُزن**
فَحَبسِها في المُقلَتينِ كَما الثِقلُ على كاهليكِ
** حَطمي الشِعرَ وَالاوزان**
وَأبقي على قافيةٍ أرتَسَمت يوماً على شَفَتيكِ
** لاتَقولي مالي وَمالَ الهوى**
فَألحُبِ كأسٌ كَما الموت لابُد أن يَسقيكِ
** لاتَتألمي لِمن خان الهَوى**
فَذِكراكِ له أشَدُ قَسوةً وَأشَدُ اِلاماًعَليكِ
** أجتَزِئي من الماضي أجمَله**
وَأحفِري لأليمِ الذِكرياتِ قَبراً تَحتَ قَدميكِ
** اِجهَشي بألبُكاء ساعةٍ**
وَأزفِري حَسرةَ صَدرًأجثتكِ يوما على رُكبتيّكِ
** بِمِعوَلِ الحُبِ أستَئصلي جِذورها**
وَمِن سَحَرِ الليل أبتَذري فَجراً بَينَ ضِلعَيكِ
** سَيُسفر الصُبحَ باسماً**
فَأنتَشيَ فَجرَهُ وَضُمي نَسَماتَهُ بَين ذِراعيّكِ

*** سَتَفرحُ بِكِ الايام***
لَطالما اِستَعذبت لياليهِ المُقمره طَعمَ وَجنَتيّكِ
*** لاتَهربي من الحُب***
فلو قَصَدتي غربَ الديار لَقتفى أثريّكِ
**** اِياكِ أن تَخدَعيه ****
وَاِن فَعلتي سَتَنقضُ كَوابيسهُ جَمراً في مَضجَعيّكِ


**** حَذاري أن تَعبَثي مَعه****
فَأنتي زُجاجةٌ وَياخوفي منَ الاقدارِ عليكِ
*** كوني لَهُ لَمسةٌ***
فَوَراء كُل رَجُل عظيم اِمراةً مِثليكِ
*** كوني لهُ سَكناً***
سَيّرتمي رغمَ جَبروتِه والكبرياءُ في مَخدَعيّكِ

اِقتربي--اِقتربي مني--اِقتربي أكثر----أكثر
أعيريني يا بنت حَواءَ لَحظةً ----اُذُنيكِ
لأهمِسَ فيها حِكمةً مِن كُل الشرورِ تَقيكِ

** اِخلَصي لِمن أحببتِ**
سَتَشهدَ لكِ الايام وَفاءً وَيَسموا مَعاليكِ
** اِفتَرشي الحُبَ وِسادةً**
** اِستَرقي من الليل سِنَةٌ**
اِستَأنسي بِأطيافِهِ حَيثُ الحَبيب وَحَيثُ لُقياكِ
** لاتأبهي لِأقزام الهَوى**
فَألحُبَ أسمى مِن أن يّطالهُ خُبثَ الصَعاليكِ
** عَرجاءُ مِنسَئتهم ثَكلى**
سُرعانَ ما الريحُ تَهوي بِهم وَشِرورهم تَكفيكِ
** يّثمَلونَ لآهات ألآمكِ**
وَيّنتشِؤنَ على جَمرَ المرارةِ مِن عَينيكِ
** يّتَلونونَ كَما الحِرباء**
يَتَمعسلون نطقاً عِندَكِ وَعِندَ شَياطِنهم يَهجوكِ
** كَأعجازُ نَخلً خاويةً ثِمارَهم**
شَرراً يَنظِرونَ كَيفَ أوراقَ الرَبيع تَهطل عَليكِ
** جُبِلت على المَكرِ طينتَهم**
يَتَسَورونَ الجِدار خِلسَةً وَيَقتَحِمونَ الشَبابيكِ
على مر العِصور يَنسِجون خُبثاً
** يَتَجولقون مَع العُذال**
وَتتَجوسَس مَكائِدهم لِينالوا مِن سُمعتيكِ
** فَلاتأبَهي لهم قَولاً**
فأأنتي نَخلةٌ تُلقي ثِمارَها وَالحَجرُيَرميكِ
هذا حالُ الحِقد-- وهذا حال الهَوى
لَكِ الخِيارُ فأختاري آيُ الفَريقينِ سَيَحتَضنَهُ كَفَييكِ
يا سَليلة حَواء اِحذري ثُم أحذري أن يَخدَعوكِ
** ثُمَ اِحذَري أن يَخدَعوكِ**
تِلكَ هيَ عُصارة نِصفَ قرناًمِن الحُبِ
أهديها عِبرَ أثيرَ بَغدادَ اليكِ
قَلّبي أوراقَها وَأقرأي ما بينَ سَطريها
فَأن جاشَت مَشاعِركِ لِبَعضِ السطور
***** اِرتَشيفيها *****
وَاِن آلَمَتكِ بَعضَ نِقوشِها
***** اِزفريها *****
كوني كَما قُلتُ لَكِ سَلفاَاِجعَليها كألذِكرَيات
اِجتَزئي مِنها جَميل الِسِطور
وَأحفِري لِأليمِ سِطورِها قَبراَ تَحتَ قَدَميكِ


**** وَخِتــــــــــاماً****
أعذرِيني لِنزفَ بَعض السطور دَمعاً
** ذَكَرتكِ بِماضيكِ**
وأعذري أرشيفَ مكامن النَفس اِذ يُحاكيكِ
وَأعذري حَجمَ كَلماتي
فَهي أصغَرُمِن أن تَحتَويكِ....


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جحيم أسطر...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى زِدْنِي عِلماً القانوني :: lفن, ثقافة, هوايات :: سوانح شعرية-
انتقل الى: